الكرامة الحسينية

بعد مقتل الحسين (ع)

مـات اليـحـنْ عليـنـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

اتـــدوّر الأطـفــال زيـنـب          و اجـمـعـت كــل الـحـرم

اتـنـادي صيحـن يا حبايب          ســور عـزّتـنــه انــهــدم

حسين راسه ابرمـح عالـي          و مـنّـه يـتـكـاطــر الــدم

مـات ظـامـي انكطع نحـره          و صـدره بـالخيـل انهشـم

راح الولي امن ايدينـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

راح مـنّـه اللـي يـحـبـنـه          راح ابـو كـلـب الـحـنـيـن

راح والـيـنـه و ضـمـدنــه          ويــن أخـيّــي راح ويــــن

يا حبايب من كلب محزون          صـيــحــن يـــا حـسـيــن

ويـن ألـكــى هـالـيـتـامـه          الـضـايـعـه مـلـها مـعيـن

اخلاف الولي انسبينه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

هجـمـوا الكـوم اسـلبـونـه          و نــار شـبــوا بـالـنـــزل

رحت للتـل صحت خـويه          الخـيـم كـلـهـا تـشـتـعـل

سـمـع صـوتـي كــام لـيَّـه          يـمـشـي او طـاح ابـعـجـل

رحـت يَـمّـه لـنّـه مجفـي          و الـشـمـر يـمـه وصــــل

ظـل ايـحـزّ ابـوتيـنـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

صحت من خوفي اعلى أخيّي          آه واعـلـيـّـــه انـغــمــــه

اسمـعت صوت اللـه أكـبـر          و الـسـمـه مــطــرت دمـه

ابرمـح راس حسين شفتـه          ريـت بـعـيــونـي الـعـمـه

النوب اجوا سلبوا اهدومـه          و آنــا روحــي هــايـــمـه

روحي عليـه حـزينـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

صـحـت يـا كـوم آل أمـيّـه          مـن يـغـسّـل هـالـغـريـب

حسين ظل بالشمس جسمه          مـن كـل اهـدومـه سـلـيب

لـنـها عشر اخيول تركض          داسـت ابـن أمّـي الحبيـب

طحنـت اضـلـوع البصـدره          آيـجـرحـي الـمـا يـطـيـب

راح التـكـفّـل بـيـنــه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

جـيـت أدوّر عـاليـتـامـــه          الـفـاكـده مـنـهـم اثـنـيـن

اصغار تـوهـم ويـن راحـوا          هـاليـتـامــه صـفــوا ويـن

لـنّ أشـاهــدهــم اكـبـالـي          امـن العطـش مـتشـابكيـن

كـلّـبـتـهـم بـيـدي لنـهـم          مــن ظـمــاهــم يـابـسـيـن

ويـن الـمـشـيّـم ويـنـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

و الـمـصـاب الصـدع كلبـي          عـلـي السـجـاد اسـحـبـوه

مـن افـراشـه الشمـر جـرّه          و ابـعـصـيـهـم يـضـربـوه

صـحـت خـلّـوا هـالعـليـل          الـبـيــه وصّــانــي أبـــوه

آنـا ذبـحــونــي بــدالــه          و لا أشــوف اتــعــذّبـــوه

سبنـه عـكـب وليـنـه          يا حيف غمضت عينه

ويــلاه وا حـسـيـنــاه          ويــلاه وا حـسـيـنــاه

*     *     *

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى