الكرامة الحسينية

بين الزهراء و العقيلة

صبري و الحزن بينچ و بيني

يزينب ورثتيني

واحنه اثنينه بالهم سويه

*     *     *

جن زينب وروح امها اتحاجيها        واتعظّم أجرها

تواسيها بأبوها و موت واليها         و العبره ابصدرها

تكلها الروح يا زينب مردتيها       عفه روحي اشصبرها

مصيبة والدي و افراكه شفتيها       و ضلوعي و كسرها

اشجره ابآخر اسنيني          يزينب ساعديني

هذا الكاتبه رب البريه

*     *     *

تكللها ابحنانج ما تهنينه       يتامه من صغرنه

كثرت من بعد عينج مآسينه       هدف للظيم صرنه

تعلكنه ابأبونه الظل يسلينه       و على حبه كبرنه

يوم الراح منه وانكطع بينه       يا يمه انكسرنه

راح اللي نوده             ‏ و أثر بينه فكده

رحت فدوه لبونفس الأبيّه

*     *     *

من رحتي ييمه اشّفتي من عمرج       يالعفتينه اصغار

بعدني ما نسيته جرح البصدرچ       من حادث المسمار

يالرحتي شهيده وانتهه أمرچ       طحتي ابعتبة الدار

ظليت اعتني كل يوم يم كبرج       و دمع العين نثار

ابدلالج ما تهنيت             عليّه موحش البيت

صعب يمّه الفراك اشعمل بيه

*     *     *

تكلها اشصابكم ادري من اعداكم       و أحنّ اعلى محنكم

لا تظّنين ساعه كلبي ينساكم        ابيوم الرحت منكم

انا ابكبري و روحي دوم وياكم           محزونه الحزنكم

نسيت اضلوعي و اتألم البلواكم       وادري اشراح منكم

على امصيبة الطبره             بجه الهادي ابكبره

على هظمچ يمحزونه اشبديه

*     *     *

و من مات الحسن و اتكطعت چبده       چبدي نزفت الدم

و شفت حسين يتألم على فكده       و كلبه اعليه اتألم

و منعوه العده يندفن يم جده           بأمر الطاغيه الأم

و شفت حسين سل اسهام من جسده     و دمعه اعليه يسجم

خذه اجنازة عضيده             وادري الهم يچيده

انمرد كلبه على اجنازة أخيه

*     *     *

إلج موقف يزينب يم اخوج حسين       لو ظل على الغبره

نايم بالشمس ظامي و يدير العين       عفه كلبچ اشصبره

يحز نحره الضبابي و انتي اتشوفين       الخيل اتدوس صدره

يظل فوك الثره و بالعأيله تمشين       و محد حفر كبره

راسه ابرمح ينشال       و اتكفلين اله اعيال

و تعوفين اخوتج بالطف رميه

*     *     *

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى