الجزء التاسعالكرامة الحسينية

فزاعية في رثاء القاسم

الـلّـــه أكـبـــــر الــلّـــه

الـعــريـس دمـّـه حـنّــاه

*     *     *

عمّه الجابـه من الحــرب

رجليه اتخطّ اعلـى التّرب

جـــاب المعـــرس للطّنـب

يـــم جثــة الأكبر اوليـــده خــــلاّه

*     *     *

صـفّ الشبـــاب اثنينـهم

اسيوف العده امكطعينـهم

يبجي كعــــد مـا بينهــم

مَدّد القاسـم يـم علـي و ظــل ينعــاه

*     *     *

وامّـــه تنـــادي امألّمـــه

عرّيـس واتحنّــه ابدمـــه

يا ريـت بعيونــي العمــه

ولا اشوفـن اوليـدي امخضّـب بدمــاه

*     *     *

طفّـي يا زينب شمعتــــه

جســام جرحـه ابهامتــه

أنا امــه وانتــي عمّـتــــه

نتســاعد آنــا اويـــاج وانعبّـي ادواه

*     *     *

يــــا عمّتـــه سعــدينـي

اعلى ابني وكــرة عينــي

مــن ابجــي لتـلومينـــي

يمشــي وره نعشــي جنت اتمنّــــاه

*     *     *

ردتــه يعيـش الكبـــرتي

ويشيّــع ابني اجنـــازتـي

ظلّـــت ابكلبـي حسـرتــي

ما شفت عرسه اللـي جنت اترجّــاه

*     *     *

العرسـه علكت اشموعـــه

مثــل البــــدر بطلوعـــه

اعليـه اصبحت مفجوعــه

يـا ســوري العالــي وتهــدّم مبنـــاه

*     *     *

جـســـام يا ريـــع الكـلب

عرسـك حزن يبني انكلـب

فكـــدك لعد روحي سـلـب

مصباح عمري جان اوليدي اشمحـلاه

*     *     *

فزّاعية في رثاء القاسم

 

عرّيسكـم مـيّـت رجــع

يا شبـان طـفّـوا الشمــع

*     *     *

صـار العـرس بالحومـه

يـا ساعـــة المشـؤومـــه

انصبغت ابدمّه اهدومـه

امخضّب ابدمّه النور من وجهه يشـع

*     *     *

طفّـوا الشمــع يـا شبـّان

صـار العــرس بالميــدان

جاسم وكــع بالتـربــان

اتوالوه يوم اللي شَسِعْ نَعله انكـطــع

*     *     *

من الحومه عمّـه جابـه

بالــراس صـار اصوابــه

دمّــه صبـــغ لثيـابــــه

اثياب العرس اجفان من شاف وسمع

*     *     *

أمــه اجــت ملهوفـــه

ميّــت ابنهــا اتشوفــه

اتكلب بديها اجفوفـــه

اتنادي اعجنت حنّاك يبني بالدمــع

*     *     *

طفّـي الشمــع يا عمّتــه

جســــام ردّوا جثتــــه

و ادمـاه صـارت حنّتــه

تـــوّه من الصيـــوان المــدلّل طلـــع

*     *     *

يا روح كلبي و مهجتـي

يا نــور بيتي ودنيتــي

ردتك ييمــه الكبرتــي

وتاليهــا منّي تــروح يا حــلو الطبع

*     *     *

يبني انتظرت الزفّتــك

واعجنت بيـدي حنتـك

ردّولـي يبنــي جـثتــك

حسّيت يا جسّــام لن كلبـي انشـلــع

*     *     *

ردتــك يبـعــد اعيونـي

ابـعـرســـك ايهنّونــــي

مـا ظـنّيـــت ايعـزّونــي

فـكـدك يـالمــدلل لعــد روحـي لســع

*     *     *

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى